الحلبوسي: بضع كلمات من السيد السيستاني دفعت العراقيين للدفاع عن مدنهم ضد داعش
أضيف بواسـطة

وكالة الأنباء العراقية المستقلةـــــــــــ بغداد \

وجه رئيس البرلمان، محمد الحلبوسي، الخميس، التحية والتقدير للمرجعية الدينية والسيد علي السيستاني (دام ظله) لمناسبة ذكرى فتوى الجهاد الكفائي، لافتا إلى أن بضع كلمات من المرجع الأعلى دفعت العراقيين للدفاع عن مدنهم ضد داعش.
وقال الحلبوسي، في كلمة بذكرى اصدار فتوى الجهاد الكفائي خلال جلسة اليوم، تابعتها /وكالة الأنباء العراقية المستقلة/، إن "في مثل هذه الأيام قبل خمسة أعوام كان العراق يعيش التحدي الأكبر عبر تاريخه الحديث حين تجمع الآلاف من المتطرفين والمجرمين الذين اتخذوا التوحش والإجرام وسيلة لنشر افكارهم ومعتقداتهم".
وأضاف، أن "المخلصين من ابناء الشعب والقوات المسلحة وقفوا مدافعين عن الأرض والعرض ولكن الهجوم كان كبيرا وقابله انهيار اكبر في مواقع التصدي والمواجهة".
وتابع رئيس البرلمان: "بضع كلمات من المرجع الديني الاعلى السيد علي السيستاني دام ظله بفتوى الجهاد الكفائي التي هب العراقيون من جميع المدن والمذاهب والأديان ليدافعون عن الوطن".
وبين، أن "العراقيين استطاعوا تحقيق النصر على الاٍرهاب وطرد قوى الشر والهمجية في أربعة أعوام سطر فيها ابناء الشعب العراقي ملاحم بطولية في التضحية والفداء واستطاعوا بوحدتهم دحر كل قوى الشر ومؤامرات الأعداء".
واستدرك الحلبوسي، أن "اليوم ونحن نعيش ذكرى هذه الفتوى العظيمة في الثالث عشر من حزيران عام ٢٠١٤ فاننا نتوجه بالتحية والتقدير للمرجعية الدينية والسيد علي السيستاني دام ظله على هذا الموقف التاريخي العظيم".
وقدم رئيس البرلمان، الشكر والتقدير إلى "عوائل الشهداء والى الجرحى والمقاتلين الأبطال والى صناع النصر من ابناء الجيش العراقي والمؤسسة الدينية والحشد الشعبي والحشد العشائري والشرطة الاتحادية  وجهاز مكافحة الاٍرهاب والبيشمركة وابطال القوة الجوية وطيران الجيش وجميع الصنوف الساندة وكافة الأجهزة الأمنية".
وتابع: "نتقدم بتهنئة  خاصة الى ابطال الحشد الشعبي والعشائري في ذكرى تأسيس الحشد والتي تصادف يوم الفتوى الثالث عشر من حزيران، ونوجه بتحية خاصة الى ابناء العشائر في المناطق المحررة الذين خاضوا معارك الشرف والتصدي مع فلول القاعدة ومجرمي داعش".انتهى
رابط المحتـوى
عدد المشـاهدات 776   تاريخ الإضافـة 13/06/2019 - 12:46   آخـر تحديـث 23/07/2019 - 05:38   رقم المحتـوى 66037
جميـع الحقوق محفوظـة
© www.Ina-Iraq.net 2015