الحلبوسي يعد هجوم أربيل استهدافاً لأمن العراق ويطالب باعتقال الجناة
أضيف بواسـطة

وكالة الانباء العراقية المستقلة بغداد} أدان رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي، اليوم الأربعاء، الهجوم الإرهابي المسلح الذي تعرض له موظفو القنصلية التركية في محافظة أربيل بإقليم كردستان، الذي راح ضحيته نائب القنصل وأحد مرافقيه العراقيين في أحد مطاعم المدينة.

وقال الحلبوسي في بيان لمكتبه تلقت وكالة {وكالة الانباء العراقية المستقلة} نسخة منه اليوم "نستنكر بشدة الهجوم الإرهابي الذي تعرض له موظفو القنصلية التركية في محافظة أربيل بإقليم كردستان، ونقدم تعازينا وعظيم المواساة للشعب التركي ولذوي الضحايا، وندعو بالشفاء العاجل للجرحى جراء هذا العمل الإرهابي المروع". 
وتابع الحلبوسي، أن "هذا الهجوم يعدُّ استهدافًا لأمن العراق وسيادته وللاستقرار الذي تحظى به مدن إقليم كردستان، مطالبًا سيادته الجهات الأمنية في الإقليم والحكومة الاتحادية بمتابعة الجناة، وإلقاء القبض عليهم، والكشف عن هويتهم؛ لينالوا جزاءهم العادل".
ودعا إلى تعزيز الإجراءات الأمنية للبعثات الدبلوماسية، وتأمين حركة موظفيها في عموم العراق.انتهى

رابط المحتـوى
عدد المشـاهدات 166   تاريخ الإضافـة 17/07/2019 - 20:15   آخـر تحديـث 15/09/2019 - 23:01   رقم المحتـوى 66915
جميـع الحقوق محفوظـة
© www.Ina-Iraq.net 2015