وفاة قارئ القرآن وليد إبراهيم الفلوجي في إحدى مستشفيات أربيل
أضيف بواسـطة

وكالة الانباء العراقية المستقلة بغداد} كشفت مصادر طبية في أربيل، الأربعاء، أن قارئ القران الشهير وليد إبراهيم الفلوجي قد فارق الحياة في ساعة مبكرة صباح اليوم

وقالت المصادر، إن "الفلوجي فارق الحياة صباح اليوم، في إحدى مستشفيات أربيل"، مشيرة إلى أن "الفلوجي قد توفي بعد صراع طويل مع المرض وتلقي العلاج".
ووليد إبراهيم الفلوجي هو عراقي الجنسية ومن أبوين عراقيين ولد في قضاء الفلوجة بمحافظة الانبار وهو من قبيلة الدليم، وقد اشتد به المرض وهو في ريعان شبابه مما افقده بصره، ليبرز بعد ذلك من خلال قراءة القران الكريم بصوته الجميل.انتهى

رابط المحتـوى
عدد المشـاهدات 162   تاريخ الإضافـة 21/08/2019 - 09:18   آخـر تحديـث 14/10/2019 - 23:15   رقم المحتـوى 67632
جميـع الحقوق محفوظـة
© www.Ina-Iraq.net 2015