25/09/2020
الأخبار السياسية | الأخبار الأمنية | أخبار المحافظات | الأخبار العربية | الأخبار العالمية | أقوال الصحف العراقية | المقالات | تحليلات سياسية | تحقيقات | استطلاعات
عالم الرياضة | حوار خاص | الأخبار الثقافية والفنية | التقارير | معالم سياحية | المواطن والمسؤول | عالم المرأة | تراث وذاكرة | دراسات | الأخبار الاقتصادية
واحة الشعر | علوم و تكنولوجيا | كاريكاتير
ظريف: خطأ حسابات القوى العظمى في النظام العالمي الجديد له نتائج كارثية
ظريف: خطأ حسابات القوى العظمى في النظام العالمي الجديد له نتائج كارثية
أضيف بواسـطة
أضف تقييـم
وكالة الأنباء العراقية المستقلة متابعة .......................
اعتبر وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف اليوم الاثنين، أن خطأ حسابات القوى العظمى في عملية النظام العالمي الجديد، له نتائج كارثية.
وأشار ظريف في الجلسة الثانية من سلسلة خطاباته تحت عنوان "العالم في المرحلة الانتقالية"، إلى "الغزو الأمريكي للعراق باعتباره أحد الأخطاء في حسابات القوى العظمى، فعندما تم تنفيذ هذا الغزو كان هناك الكثير من الغموض حول الهجوم، ولكن كان هناك شيء واحد واضح للغاية، كان من الواضح منذ البداية أن هذه الحرب ستؤدي إلى نمو التطرف في العالم".
وأضاف أن "التطرف كان بسبب خطأ الحسابات وسوء التقدير والاحتلال، فالمشكلة الرئيسية التي أدت إلى الوضع المؤسف الحالي هي مشكلة سوء الفهم وسوء التقدير".
وأشار إلى "فقدان إدراك نهاية هذه الفترة الانتقالية.. نعيش في هذه المرحلة منذ 30 عاما ولا يجب أن نتنبأ بموعد نهايتها فهذه فترة طويلة، فمرحلة الحرب الباردة استمرت نحو 50 عاما".
وتابع: "القوى العظمى ارتكبت خطأ في الحسابات فإعلان النظام العالمي الجديد من قبل رئيس الولايات المتحدة آنذاك، ومسألة الحكومة العالمية والقرن الأمريكي الجديد، وإعلان النصر من على متن السفينة الحربية الأمريكية قبل أكثر من 30 عاما كانت محاولات لتقرير المستقبل".
وقال: "لا يمكننا أن يكون لدينا استنتاجات مبسطة من الحقائق، لأن مثل هذه الاستنتاجات ستقود إلى كارثة، كما أن التفكير الجاف وغير المرن يمكن أن يؤدي أيضا إلى الكوارث".
وأضاف، أن "الفقر اليوم تحد عالمي، وأن العواقب الناجمة عنه بعيدة المدى وعالمية، ولا يمكن حل هذا التحدي بجهود دولة واحدة أو أكثر فمثل هذه التحديات تتطلب اتباع نهج عالمي وجماعي".
وتطرق إلى الإرهاب وأحداث 11 سبتمبر وقال: "الإرهاب هو الآخر تحد عالمي، وتوفير الأمن يتطلب إرادة وإجراء عالميا، ولا يمكن لأحد أن يوفر الأمن في العالم وحده".انتهى
رابط المحتـوى
http://www.ina-iraq.net/content.php?id=76215
عدد المشـاهدات 123   تاريخ الإضافـة 04/08/2020 - 09:37   آخـر تحديـث 24/09/2020 - 03:26   رقم المحتـوى 76215
 
محتـويات مشـابهة
الصحة العالمية: حوالي 200 لقاح ضد كورونا تحت التجربة وعلينا الاستعداد للجائحة المقبلة
الهند تختبر مقاتلات رافال الفرنسية الجديدة قرب الحدود الصينية
الجبوري: تحالف القوى مع الدوائر المتعددة لانهاء هيمنة الاحزاب المتنفذة
نائب عن القوى: نرفض الدوائر المتعددة لهذا السبب.. وحسمها خلال اسبوعين
الإعلام الأمني تعلن نتائج عملية الإنزال الجوي في ميسان..
 
الرئيسية
عن الوكالة
أعلن معنا
خريطة الموقع
إتصل بنا