بعد تقارير "مريبة".. رشيد يناقش رومانسكي بملف "استمرار سجن الموقوفين بعد انتهاء حكمهم"
أضيف بواسـطة
وكالة الأنباء العراقية المستقلة بغداد ,

اكد رئيس الجمهورية عبد اللطيف جمال رشيد , اليوم الاحد, أهمية إيجاد الحلول للمسائل العالقة بين الحكومة الاتحادية وإقليم كردستان وفقا للدستور والقانون والتفاهمات السياسية.


وقال بيان رئاسي, ان رئيس الجمهورية استقبل، اليوم الأحد في قصر السلام ببغداد، سفيرة الولايات المتحدة الأمريكية لدى إلينا رومانسكي".

وأكد رئيس الجمهورية خلال اللقاء، الحرص على مواصلة بناء علاقات وطيدة تخدم المصالح المتبادلة وتحترم السيادة الوطنية، وتعزز التعاون المشترك في مختلف المجالات".

وأشار رشيد بحسب البيان, إلى عزم العراق على مواصلة نهج الإصلاح والقضاء على حالات الفساد، وبناء شراكات متميزة تسهم في تحقيق التنمية الشاملة والنمو الاقتصادي، مؤكدا أهمية الإفادة من الخبرات والتجارب وتوظيفهما لكسب المهارات والارتقاء بواقع القطاعات الاقتصادية والتجارية والزراعية والبيئية والطاقة".

واوضح أن رئاسة الجمهورية تبنت إطلاق سراح الموقوفين الذين انتهت فترة محكومياتهم وتشكيل لجنة ضمت إضافة إلى رئاسة الجمهورية، مجلس القضاء الأعلى ووزارتي العدل والداخلية ومستشارية الأمن القومي تتولى متابعة ملفات المحكومين وتواريخ انتهاء مدد محكومياتهم، لضمان إطلاق سراحهم في المواعيد المحددة".

واكد رئيس الجمهورية وفق البيان, أهمية إيجاد الحلول للمسائل العالقة بين الحكومة الاتحادية وإقليم كردستان وفقا للدستور والقانون والتفاهمات السياسية، مبيناً الرغبة لدى الجانبين في مواصلة الحوار لحسم موضوع الموازنة ودفع مستحقات موظفي إقليم كردستان أسوة بأقرانهم من الموظفين".

من جهتها، أكدت السفيرة الأمريكية رغبة بلادها في تطوير العلاقات بين البلدين وتعزيز التعاون وبما يخدم الشعبين الصديقين".

واوضح البيان انه جرى استعراض الأوضاع على الصعيدين الإقليمي الدولي، والتأكيد على دعم فرص السلام والأمن والاستقرار في المنطقة"
رابط المحتـوى
عدد المشـاهدات 173   تاريخ الإضافـة 24/03/2024 - 12:37   آخـر تحديـث 23/06/2024 - 08:27   رقم المحتـوى 104540
جميـع الحقوق محفوظـة
© www.Ina-Iraq.net 2015