السفير الصيني: طريق التنمية العراقي مكملا لمبادرة الحزام والطريق ولا يتعارض معها
أضيف بواسـطة
وكالة الأنباء العراقية المستقلة بغداد ,, 

بحث وكيل وزارة الخارجية للعلاقات الثنائية محمد حسين محمد بحر العلوم، مع السفير الصيني في بغداد تسوي وي في مقر الوزارة، سير العلاقات الثنائية بين البلدين والتعاون في القضايا ذات الإهتمام المشترك.

وأكد الطرفان بحسب بيان للخارحية على ضرورة مشاركة العراق في المنتدى الصيني العربي في دورته العاشرة والذي سينعقد في نهاية شهر آيار المقبل في العاصمة الصينية بكين، وتم التطرق الى الدعوة الموجهة من قبل وزير الخارجية العراقي الى نظيره الصيني لزيارة بغداد، والتي نالت ترحيبا من الجانب الصيني في سياق تبادل الزيارات رفيعة المستوى بين البلدين.

وأشار بحر العلوم إلى، أن "الصين نقطة مهمة في التوجه الاقتصادي للحكومة العراقية، كونها من اهم الشركاء الاقتصاديين للعراق، كما اكد على ان سياسة العراق الخارجية تلتزم بانشاء علاقات جيدة مع جميع دول العالم على اساس المصالح المشتركة واحترام السيادة وعدم التدخل بالشؤون الداخلية للبلدان، لذلك فانها تحافظ على مسافة واحدة من الجميع".

وثمن وكيل الخارجية مواقف الصين الداعمة للقضية الفسطينية في خضم العدوان الظالم على غزة، لا سيما تصويت الصين الاخير في مجلس الامن لصالح نيل فلسطين العضوية الكاملة في الامم المتحدة معربا عن شكره لجهود السفير الصيني في موضوع تسيير الرحلات الجوية المباشرة بين بغداد وبكين.

من جانبه اكد السفير الصيني على، أن العراق شريك مهم في مشروع مبادرة الحزام والطريق، وهناك نتائج مثمرة في هذا السياق، مشيرا الى رغبة بلاده في المشاركة في المشاريع الخاصة بانشاء طريق التنمية العراقي الذي يعد مكملا لمبادرة الحزام والطريق ولا يتعارض معها. 

وأعرب عن شكره لوزارة الخارجية العراقية لتعاونها في تسهيل عمل السفارة الصينية، والجهود المبذولة في تسهيل وصول احتياجات القنصلية العامة الصينية في البصرة.
رابط المحتـوى
عدد المشـاهدات 162   تاريخ الإضافـة 24/04/2024 - 10:57   آخـر تحديـث 20/06/2024 - 02:00   رقم المحتـوى 105290
جميـع الحقوق محفوظـة
© www.Ina-Iraq.net 2015