19/06/2024
الأخبار السياسية | الأخبار الأمنية | أخبار المحافظات | الأخبار العربية | الأخبار العالمية | أقوال الصحف العراقية | المقالات | تحليلات سياسية | تحقيقات | استطلاعات
عالم الرياضة | حوار خاص | الأخبار الثقافية والفنية | التقارير | معالم سياحية | المواطن والمسؤول | عالم المرأة | تراث وذاكرة | دراسات | الأخبار الاقتصادية
واحة الشعر | علوم و تكنولوجيا | كاريكاتير
الصداع والخرف.. دراسة تكشف علاقتهما بتغير المناخ
الصداع والخرف.. دراسة تكشف علاقتهما بتغير المناخ
أضيف بواسـطة
أضف تقييـم

وكالة الأنباء العراقية المستقلة بغداد ,, 

تشير دراسة جديدة، إلى أن تغير المناخ، الذي يسبب ظروفا مناخية غير منتظمة وقوية، قد يكون سببا لصداع نصفي أكثر شدة.

وأفاد باحثون في مجلة "لانسيت" نشرت، اليوم الاحد لعلم الأعصاب، أن التأثيرات المحتملة لتغير المناخ، من المرجح أن تكون كبيرة على مجموعة من الحالات العصبية. 

وقال الباحث الرئيسي في الدراسة، سانجاي سيسوديا، الأستاذ في معهد كوين سكوير لطب الأعصاب بجامعة كوليدج لندن: "هناك دليل واضح على تأثير المناخ على بعض حالات الدماغ، وخاصة السكتة الدماغية والتهابات الجهاز العصبي". 

وللتوصل إلى ذلك الاستنتاج، قام الباحثون في الدراسة بتحليل بيانات من 332 دراسة، منشورة بين عامي 1968 و2023 .

وقال سيسوديا، في بيان صادر عن جامعة كوليدج لندن، إن "التباين المناخي الذي ثبت أن له تأثير على أمراض الدماغ، يشمل درجات الحرارة القصوى (المنخفضة والعالية على حد سواء)، وزيادة التباين في درجات الحرارة على مدار اليوم - خاصة عندما تكون هذه التدابير غير عادية موسميا". 

كما وجد الباحثون أن السكتات الدماغية تتزايد خلال أيام درجات الحرارة المرتفعة أو موجات الحر. 

وفي الوقت ذاته، كان الأشخاص المصابون بالخرف، أكثر عرضة للظروف المرتبطة بدرجات الحرارة، مثل ضربة الشمس أو انخفاض حرارة الجسم، وكذلك أكثر عرضة للخطر أثناء الكوارث الجوية، مثل الفيضانات أو حرائق الغابات. 

وكتب فريق الدراسة أن "انخفاض الوعي بالمخاطر يقترن بانخفاض القدرة على طلب المساعدة، أو تخفيف الضرر المحتمل، مثل شرب المزيد من الماء في الطقس الحار أو تعديل الملابس، وبناء على ذلك، يؤدي التباين الأكبر في درجات الحرارة والأيام الأكثر سخونة وموجات الحر إلى زيادة حالات دخول المستشفى والوفيات المرتبطة بالخرف". 

وفي الواقع، أشار الباحثون إلى أن خطر العديد من اضطرابات الصحة العقلية، يرتبط بارتفاع درجات الحرارة أو التقلبات اليومية في درجات الحرارة أو الحرارة والبرودة الشديدة .

وقال سانجاي سيسوديا: "قد تكون درجات الحرارة أثناء الليل مهمة بشكل خاص، لأن ارتفاع درجات الحرارة خلال الليل يمكن أن يعطل النوم، ومن المعروف أن قلة النوم تؤدي إلى تفاقم عدد من حالات الدماغ". 

ولفت معدو الدراسة إلى أن الأبحاث الأحدث، من المرجح أن تجد المزيد من الارتباطات بين التغير المناخي وظروف الدماغ، مرجحين أن العوامل البيئية، خلال الدراسات السابقة، لم تكن شديدة مثل الوقت الحالي. 

المصدر: وكالات

رابط المحتـوى
http://www.ina-iraq.net/content.php?id=106028
عدد المشـاهدات 266   تاريخ الإضافـة 19/05/2024 - 11:52   آخـر تحديـث 19/06/2024 - 17:35   رقم المحتـوى 106028
 
محتـويات مشـابهة
السعودية تكشف عن اعداد حجاج بيت الله لهذا العام
شرطة النجف تكشف تفاصيل خطتها الأمنية لعيد الأضحى
التعليم العالي تعلن فتح التقديم إلى الدراسة المسائية
الداخلية تكشف إحصائية بحالات التعنيف منذ بداية العام الجاري
دراسة تكشف خطورة كبيرة بسبب الوشم
 
الرئيسية
عن الوكالة
أعلن معنا
خريطة الموقع
إتصل بنا