01/03/2021
الأخبار السياسية | الأخبار الأمنية | أخبار المحافظات | الأخبار العربية | الأخبار العالمية | أقوال الصحف العراقية | المقالات | تحليلات سياسية | تحقيقات | استطلاعات
عالم الرياضة | حوار خاص | الأخبار الثقافية والفنية | التقارير | معالم سياحية | المواطن والمسؤول | عالم المرأة | تراث وذاكرة | دراسات | الأخبار الاقتصادية
واحة الشعر | علوم و تكنولوجيا | كاريكاتير
تلسكوب راديو "مدمّر حاليا" يكشف عن نجم "العنكبوت السام" الغريب!
تلسكوب راديو "مدمّر حاليا" يكشف عن نجم "العنكبوت السام" الغريب!
أضيف بواسـطة
أضف تقييـم
وكالة الأنباء العراقية المستقلة متابعة ......
اكتشف علماء الفلك نجم "العنكبوت السام" الغريب في الفضاء، حيث تشترك النجوم من هذا النوع في سلوك نظيرها ذي "الثمانية أرجل" العنيف تجاه الرفاق.
وبالإضافة إلى نجوم العنكبوت العادية، اكتشف الباحثون أيضا تهجينا غريبا لما يُسمى بـ"الأرملة السوداء ذات الظهر الأحمر".
واستخدم العلماء تلسكوب Areciboالمدمر الآن في بورتوريكو لاكتشاف النجوم الغريبة.
وتعد نجوم العنكبوت أنواعا من النجوم النابضة بالمللي ثانية، أو النجوم النيوترونية التي تعمل مثل الساعات الدقيقة في السماء، وتدور حولها مرة واحدة على الأقل كل 30 مللي ثانية، وتومض مثل المنارة مع كل دورة.
وغالبا ما تمزق النجوم النيوترونية، النوى الصغيرة المضغوطة للنجوم القديمة المنفجرة، المواد من النجوم الأخرى المحبوسة في مدارات ثنائية معها، وتستخدم دفع تلك المادة المتساقطة للوصول إلى سرعة النجم النابض.
وتُعد نجوم العنكبوت نسخا خاصة ونادرة من هذه النجوم: فهي تدور بالقرب من رفاقها الثنائيين لدرجة أنها تقذف أسطحها بعيدا، مستنشقة كميات هائلة من المواد مثل العنكبوت الذي يمزق طرف شريكه.
وفي بحث جديد، حدد الباحثون 3 "أرامل سوداء" جديدة في درب التبانة. ووجدوا أيضا نجمة عنكبوتية تتحدى التصنيف، تقريبا مثل تهجين النوعين.
وعندما يخفض نجم العنكبوت رفيقه إلى أقل بكثير من عُشر كتلة الشمس (عادة من 0.02 إلى 0.03 ضعف كتلة الشمس)، يُطلق على هذا النجم اسم الأرملة السوداء.
ويصعب تصنيف نجم التهجين الظاهر. وفي الوقت الحالي، وصفه الباحثون بأنه أحمر الظهر لأن رفيقه أحيانا يحجب ضوءه الموقّت.
وهذا الرفيق له كتلة لا تقل عن 0.055 ضعف كتلة الشمس (ربما أكبر)، والتي ستكون ثقيلة جدا بالنسبة للأرملة السوداء، على الرغم من أنها خفيفة جدا بالنسبة للظهر الأحمر.
وفي الوقت الحالي، ما تزال الآليات الدقيقة لهذا النظام لغزا. وقد تزداد صعوبة مثل هذه الدراسات في المستقبل.
واعتمدت الورقة البحثية، التي نُشرت في الأول من يناير على قاعدة بيانات arXiv، على البيانات التي جمعت بين عامي 2013 و2018 باستخدام تلسكوب Arecibo 305 m الراديوي الذي انهار منذ ذلك الحين، كما ذكرت "لايف ساينس".انتهى
رابط المحتـوى
http://www.ina-iraq.net/content.php?id=79310
عدد المشـاهدات 249   تاريخ الإضافـة 20/01/2021 - 12:38   آخـر تحديـث 28/02/2021 - 17:54   رقم المحتـوى 79310
 
محتـويات مشـابهة
مسؤول في الصحة العالمية يكشف موعد "الخلاص" من كورونا
الاتحاد الأوروبي يكشف عن برامج لتعزيز الصناعات الفضائية
وزير داخلية الاقليم يكشف تفاصيل جديدة عن هجوم أربيل
سائرون يكشف معرقلا رئيسا في الموازنة ويحدد شروطه للتصويت عليها
صروط يكشف محاور اجتماع الأمن النيابية بالكاظمي
 
الرئيسية
عن الوكالة
أعلن معنا
خريطة الموقع
إتصل بنا