26/02/2024
الأخبار السياسية | الأخبار الأمنية | أخبار المحافظات | الأخبار العربية | الأخبار العالمية | أقوال الصحف العراقية | المقالات | تحليلات سياسية | تحقيقات | استطلاعات
عالم الرياضة | حوار خاص | الأخبار الثقافية والفنية | التقارير | معالم سياحية | المواطن والمسؤول | عالم المرأة | تراث وذاكرة | دراسات | الأخبار الاقتصادية
واحة الشعر | علوم و تكنولوجيا | كاريكاتير
يونامي ترحب بحوار وطني شامل وتحذر من "دفع الثمن"
يونامي ترحب بحوار وطني شامل وتحذر من "دفع الثمن"
أضيف بواسـطة
أضف تقييـم
وكالة الأنباء العراقية المستقلة متابعة } رحبت بعثة الأمم المتحدة لتقديم المساعدة إلى العراق بالدعوات لإجراء حوار وطني" محذرة من ان "اي اخفاق سياسي سيدفع الشعب الثمن".

وذكر بيان ليونامي :"في الأشهر والأسابيع الأخيرة، دعت بعثة الأمم المتحدة لتقديم المساعدة إلى العراق باستمرار إلى الحوار بوصفه أكثر الطرق فعالية للخروج من الأزمة السياسية التي طال أمدها".

وبينت "أصبح الحوار الهادف بين جميع الأطراف العراقية الآن أكثر إلحاحاً من أي وقت مضى، حيث أظهرت الأحداث الأخيرة خطر التصعيد السريع في هذا المناخ السياسي المتوتر. في حين تؤكد الأحزاب أهمية الأساسيات الديمقراطية مثل الامتثال الدستوري واحترام مؤسسات الدولة، فإن هذه الأمور لا تُلاحظ بشكل متزايد. كان لفشلهم في المضي قدما تأثير سلبي واضح على ثقة الجمهور".

وأضافت يونامي "لا يمكن لأي حزب أو جماعة أن يدعي أن الأزمة لا تدخلهم أو تؤثر عليهم. إن الحاجة إلى إيجاد حلول من خلال حوار شامل واضحة. في غيابها ستظل دولة العراق تسيطر عليها المصالح المتنافسة مما يؤدي الى مزيد من عدم الاستقرار مع دفع الشعب الثمن. مثل هذا السيناريو لا يطاق ببساطة. وفي هذا السياق، ترحب بعثة الأمم المتحدة لتقديم المساعدة إلى العراق بالدعوات الأخيرة لإجراء حوار وطني، وتثني على الإعراب عن التأييد من جميع الأطياف السياسية. ونناشد جميع الجهات الفاعلة الالتزام والمشاركة الفعالة والاتفاق على الحلول دون تأخير".

ولفتت الى انه "وعلاوة على ذلك، فإن الانتقال من الأقوال إلى الأفعال سيثبت الآن ضرورة. العراق لا يستطيع أن يذهب حوار وطني آخر هباء. العراقيون ليسوا بحاجة إلى صراعات أو مواجهات مستمرة على السلطة. إنهم بحاجة إلى حلول، والتزام بتنفيذها، لإخراج بلادهم من أزمتها السياسية".

وأكدت ان "العراق يواجه قائمة واسعة من القضايا الداخلية المعلقة: فهو في أمس الحاجة إلى الإصلاح الاقتصادي، وتقديم الخدمات العامة الفعالة، فضلاً عن ميزانية اتحادية - على سبيل المثال لا الحصر. ومن ثم، فقد حان الوقت لأصحاب المصلحة السياسيين أن يتحملوا مسؤولياتهم وأن يتصرفوا لما فيه المصلحة الوطنية، وتقف الأمم المتحدة، كما هي دائما، على استعداد للدعم والمساعدة"

رابط المحتـوى
http://www.ina-iraq.net/content.php?id=90054
عدد المشـاهدات 938   تاريخ الإضافـة 03/08/2022 - 13:00   آخـر تحديـث 26/02/2024 - 19:33   رقم المحتـوى 90054
 
محتـويات مشـابهة
الأمن الوطني يعلن اعتقال ٣٢ إرهابياً بينهم إثنان نشرا مقاطع فيديوية تروج لداعش في كركوك
مدرب وطني السيدات يحدد هدفه من المشاركة في بطولة غرب آسيا
النزاهة تباشر أعمال التحري والتدقيق والتحقيق في مزاعم فساد (يونامي
السوداني يتفق مع نظيره الهولندي على تشكيل مجلس تعاون ثنائي شامل
الغارديان: العقوبات الأمريكية على مستوطنين في الضفة "تحول لافت
 
الرئيسية
عن الوكالة
أعلن معنا
خريطة الموقع
إتصل بنا