في انتظار حكم القضاء.. وزيرة الداخلية البريطانية تزور رواندا لتسريع اتفاق ترحيل اللاجئين
أضيف بواسـطة

وكالة الأنباء العراقية المستقلة متابعة ,,, 

وصلت وزيرة الداخلية البريطانية سويلا بريفرمان، إلى رواندا في زيارة تستغرق يومين بهدف تسريع اتفاق ترحيل طالبي اللجوء.

ومن المتوقع أن تناقش بريفرمان اتفاقا تقبل بموجبه الدولة الواقعة شرقي أفريقيا المهاجرين الذين يصلون إلى بريطانيا دون إذن إذا أكدت المحاكم البريطانية أن المقترحات قانونية.

وقالت وزارة الداخلية البريطانية -في بيان- إن رواندا توافق الآن على قبول “جميع فئات الأشخاص الذين يعبرون عبر بلدان آمنة ويقومون برحلات غير قانونية وخطرة إلى المملكة المتحدة”، وأضافت الوزارة أن “أي شخص يأتي إلى المملكة المتحدة بشكل غير قانوني ولا يمكن إعادته إلى وطنه سيكون مرشحا لنقله إلى رواندا”.

وتريد الحكومة البريطانية إرسال عشرات الآلاف من المهاجرين إلى رواندا في إطار اتفاق قيمته 120 مليون جنيه إسترليني (146 مليون دولار) توصلت إليه لندن مع كيغالي العام الماضي.

وقد أعلن عن الشراكة في أبريل/نيسان 2022، ولكن حظرت أول رحلة ترحيل كان يفترض أن تتم في منتصف يونيو/حزيران بأمر من المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان.

وقضت المحكمة العليا في لندن بعد ذلك بشرعية هذا الإجراء في ديسمبر/كانون الأول ولكن المعارضين يسعون لاستئناف الحكم في أبريل/نيسان، وربما يحال إلى المحكمة البريطانية العليا في وقت لاحق من العام.

وتشير بيانات الحكومة البريطانية إلى أن أكثر من 45 ألف شخص دخلوا إلى بريطانيا العام الماضي عن طريق عبور القنال الإنجليزي في قوارب صغيرة من فرنسا ومعظمهم شبان من ألبانيا وأفغانستان وإيران والعراق.

وقالت بريفرمان -في مؤتمر صحفي أمس- إن “دولا كثيرة في كل أنحاء العالم تواجه أعدادا غير مسبوقة من المهاجرين غير الشرعيين، وأعتقد بصدق أن هذه الشراكة الرائدة عالميا… إنسانية ورحيمة وعادلة ومتوازنة”.

وأضافت بريفرمان “لن أستبق قرار القضاء، لكن إذا نجحنا فسيكون تصورنا هو تنفيذ أساس اتفاقنا في أقرب وقت ممكن”.

في حين قال وزير خارجية رواندا فينسينت بيروتا إن المقترحات “توفر فرصا أفضل للمهاجرين والروانديين على حد سواء”، وستساعد في تحقيق هدف الحكومة البريطانية في تفكيك شبكات الاتجار بالبشر.

في المقابل، يطعن ناشطون في شرعية هذه السياسة أمام المحاكم، وتقول مؤسسات خيرية كثيرة إن الاقتراح مكلف وغير عملي وسوف يجرّم آلافا من اللاجئين الحقيقيين الذين ليس لديهم سبل تذكر لطلب اللجوء في بريطانيا دون دخول البلاد.

المصدر : وكالات

رابط المحتـوى
عدد المشـاهدات 352   تاريخ الإضافـة 19/03/2023 - 12:20   آخـر تحديـث 22/06/2024 - 21:46   رقم المحتـوى 95321
جميـع الحقوق محفوظـة
© www.Ina-Iraq.net 2015