09/12/2023
الأخبار السياسية | الأخبار الأمنية | أخبار المحافظات | الأخبار العربية | الأخبار العالمية | أقوال الصحف العراقية | المقالات | تحليلات سياسية | تحقيقات | استطلاعات
عالم الرياضة | حوار خاص | الأخبار الثقافية والفنية | التقارير | معالم سياحية | المواطن والمسؤول | عالم المرأة | تراث وذاكرة | دراسات | الأخبار الاقتصادية
واحة الشعر | علوم و تكنولوجيا | كاريكاتير
شهادة إنسانية
شهادة إنسانية
أضيف بواسـطة
أضف تقييـم

وكالة الأنباء العراقية المستقلة بغداد ,,

فؤاد العبودي

لا أميل للسياسة في بعض الأحيان ..  مع هذا فأني أستدرك الأمور و أقول اذا ما حملت السياسة  عنف في مكان ما  ضد الانسان  أكون لحظتها أول المنتمين لهؤلاء  الناس الذين تضررت مصالحهم  و يشرد فيه المواطن حيث ما يرسم له  خياله , السياسة لا تعرف الخطب و النصب  ضد هذا المخلوق  حيث تتقاذفه  التيارات  و الأضواء ...

 لكن ما يحدث الآن في السودان هو قمة العنف ضد المواطن  السوداني الذي يعيش فيه على الكفاف في يومه  فقد بدأت  القيادتان السودانيتان  الجيش و قيادة الرد السريع  بصب ويلاتها على  رأسه و تحويل  السودان الى مرتع  خصب  لقتالهما  المريع  حيث تتحول  القوتان  الضاربتان  في عمق الوجود السوداني  الشعبي  .. اذ يعيش السودان بلا ماء و لا كهرباء و لا أي شيء يمت بصلة  الى المعيشة  الإنسانية  التي تعود  عليها  الانسان  في الأسواق و العطاء الكامل ليومه  طالما أن السودان  يعيش تحت سخط التهم  المتبادلة  بين الجيش السوداني و الرد السريع  ...

و على الرغم من الاتفاق بين القيادتين على هدنة موجزة بينهما الا أن ذلك لم يتم لعلوا الطلقات النارية و أصوات المدافع و الطائرات فأسكتت الضمير الإنساني الذي كان يجب أن يكون صوته هو الأعلى في مثل هذه الحوادث الخارقة و المميتة لكل نبض شعبي انساني .

فمنذ خمسة عشر يوما و السودان على شعلة من نار فيها الشوارع  مقطوعة و حركة  المواطن  فيه محدودة  .. حتى أن البعض من النازحين ظلوا يبحثون عن ملاذات آمنة تقيهم القتل و الأطفال هم أولى الضحايا فقد وصلت القذائف الى  باحات المنازل  فقطعت ساق فتاة  و أخرى بترت يدها ... و هكذا فالحال لا يبشر بخير  و سلامة و أزيز النار الصادر عن المدافع و الأسلحة الثقيلة  التي يرميها كل من الجيش و قوات الرد السريع  تتوالى فتحول النهار الى ليل  دامس و الليل تحول الى كتلة من الظلام .

كثيرة هي دعوات الدول العربية و الأجنبية على ما صدر منها لإيقاف الحرب بين الأخوين المتحاربين الجيش و الرد السريع و لكي يعم السلام أرض السودان .. الأ أنه لم يتوقفنا ولم توقف الاطلاقات المميتة لكل من يمر في طريقه الى حيث ما يريد .

نحن ننتظر أعلاه صوت الضمير الوطني الذي يضع النقاط على الحروف و ايقاظ كل حواس الانسان حيث يستمتع بما خلق له الله سبحانه و تعالى الخير و النعيم .

هكذا هي السودان حاليا و ربما مثلها البعض من الدول العربية التي تعيش رمادا تحت النار و يؤطر مواطنيها بالبؤس و الفقر و عدم الراحة.

         

رابط المحتـوى
http://www.ina-iraq.net/content.php?id=96362
عدد المشـاهدات 948   تاريخ الإضافـة 30/04/2023 - 11:58   آخـر تحديـث 09/12/2023 - 02:31   رقم المحتـوى 96362
 
محتـويات مشـابهة
الأونروا: الاحتياجات الإنسانية في غزة هائلة والأمراض تنتشر
الأمم المتحدة: تخصيص 4 ملايين دولار للاحتياجات الإنسانية للبنانيين في الجنوب
غوتيريش: الهدنة الإنسانية في قطاع غزة ليست حلا
العراق يرسل 20 طناً من المساعدات الإنسانية إلى غزة
الرئيس الفلسطيني يرحب بالهدنة الإنسانية في غزة ويدعو إلى وقف شامل للعدوان
 
الرئيسية
عن الوكالة
أعلن معنا
خريطة الموقع
إتصل بنا