مستشفى أم مستشقى؟!
أضيف بواسـطة

وكالة الأنباء العراقية المستقلة بغداد ,, 

حكاية مستشفيات العراق.. هي حكاية ينتظم فيها الإهمال.. واللامبالاة.. وان تحمل معك وانت المريض.. بطانيات من نوع ((النمر)) وكلاصات الشاي وربما الطحين لعمل الخبز..

هكذا هي حكاية مستشفياتنا.. يدخل المريض وهو في آخر نفس يجره.. ويخرج بعد أيام بتابوت.. وحين يصرخ الأهل على ما وقع أخيرا لمرضاهم.. يقول الأطباء.. ((قدر مكتوب)).. دعو حكاياتنا جانبا.. واسألو القطط السارحة ما بين الردهات وممرات المستشفى.. أليس الأمر موجع.. ومؤلم..   

رابط المحتـوى
عدد المشـاهدات 665   تاريخ الإضافـة 28/05/2023 - 10:45   آخـر تحديـث 24/07/2024 - 02:34   رقم المحتـوى 97188
جميـع الحقوق محفوظـة
© www.Ina-Iraq.net 2015