01/06/2020
الأخبار السياسية | الأخبار الأمنية | أخبار المحافظات | الأخبار العربية | الأخبار العالمية | أقوال الصحف العراقية | المقالات | تحليلات سياسية | تحقيقات | استطلاعات
عالم الرياضة | حوار خاص | الأخبار الثقافية والفنية | التقارير | معالم سياحية | المواطن والمسؤول | عالم المرأة | تراث وذاكرة | دراسات | الأخبار الاقتصادية
واحة الشعر | علوم و تكنولوجيا | كاريكاتير
قيمتها مليار دولار.. سوريا تماطل بتسليم العراق ترسانة عسكرية ضخمة
قيمتها مليار دولار.. سوريا تماطل بتسليم العراق ترسانة عسكرية ضخمة
أضيف بواسـطة
أضف تقييـم
وكالة الأنباء العراقية المستقلة متابعة ..........
كشفت مصادر خاصة من مكتب رئيس الحكومة عادل عبد المهدي، الأربعاء، أن سوريا تماطل بتسليم العراق ترسانة عسكرية ضخمة تقجر قيمتها بمليار دولار
وقالت المصادر، إن "السلطات العراقية طالبت السلطات السورية بتسليم معدات عسكرية مختلفة موجودة في سوريا، كان "داعش" قد استولى عليها إبان اجتياحه الأراضي العراقية منتصف عام 2014، ونقل جزءاً كبيراً منها إلى داخل الأراضي السورية
وأضافت: "وتتضمن هذه الترسانة أسلحة ومعدات أميركية وروسية حديثة، منها دروع ودبابات وناقلات جند وعربات قتالية وأسلحة خفيفة ومتوسطة، انتهت أخيراً متفرقة بيد قوات النظام السوري، ورُصد عددٌ منها خلال هجوم هذه القوات في شهر شباط الماضي على ريف محافظة إدلب. كذلك تحاول بغداد الضغط لاستعادة الأسلحة التي استحوذت عليها قوات سوريا الديمقراطية "قسد" المنتشرة في محافظة الحسكة السورية وأجزاء من محافظة دير الزور
وأشارت المصادر، إلى "مماطلة نظام بشار الأسد في تسليم الأسلحة والمعدات، متجاهلاً وجوب التعامل معها وفقاً للقانون الدولي، أي معاملة الممتلكات المنهوبة أو المهربة التي توجب قيام الطرف الذي انتهت إليه بتسليمها للجهة الأصلية المالكة
وبينت، أن "قسد رفضت من الأساس تسليم ما في حوزتها"، موضحةً أن "قيمة تلك الأسلحة والمعدات كبيرة، لكن الأهم أن الجانب الأميركي يعتبر العراق مسؤولاً عن استردادها من نظام الأسد تحديداً
وتابعت المصادر، أن "النظام السوري يستخدم أساليب عدة في المماطلة بهذا الملف، وأن مطالبة العراق بالمعدات العسكرية، تعود بالدرجة الأولى إلى أن الأميركيين يُواصلون تحريك الملف، على اعتبار أنها أسلحة أميركية بحوزة النظام السوري".
وبحسب المصادر: "تُقدر قيمة الترسانة العسكرية العراقية التي استولى عليها "داعش" خلال اجتياحه مدن شمال وغرب العراق، وغالبيتها أميركية وروسية، بنحو مليار دولار، مع العلم أن وزير الدفاع العراقي الأسبق (2014 - 2016) خالد العبيدي، تحدث في كانون الثاني 2016 عن خسارة الجيش تجهيزات أمنية وأسلحة تقدر بـ27 مليار دولار سيطر عليها "داعش".انتهى
رابط المحتـوى
http://www.ina-iraq.net/content.php?id=73210
عدد المشـاهدات 152   تاريخ الإضافـة 08/04/2020 - 13:07   آخـر تحديـث 01/06/2020 - 02:07   رقم المحتـوى 73210
 
محتـويات مشـابهة
48 مليار دولار عائدات كبرى شركات الإنترنت الصينية بفضل كورونا
ارتفاع أسعار صرف الدولار مقابل الدينار العراقي
ظهور أشهر ملوك العراق القديم لـ تحدي كورونا.
التحالف الدولي: الحرب على الارهاب لم ينته..ضرورة مواصلة التنسيق مع العراق
تشمل العراق..اليابان تخصص 6.9 مليون دولار لتنفيذ مشاريع بيئية في آسيا
 
الرئيسية
عن الوكالة
أعلن معنا
خريطة الموقع
إتصل بنا